The Lighthouse

The Lighthouse ★★★½

في الاساطير الاغريقية القديمة كان هناك واحد من حكماء التايتن يدعى بروميثيوس وهو م يطلق عليه ب صديق الانسان ينحدر من سلالة الجبابرة واسم بروميثيوس يعني الفكر المتقدم .. وفي المعتقدات الاغريقية برومثيوس كان دائماً في صراعات مع اله الحرب زيوس في سبيل الانسان ف برومثيوس والذي كما اتى ف الاساطير انه كان مسؤولاً عن خلق البشر ف كان يحبهم ومع قلة المحاصيل والموارد في الارض رأى بروميثيوس حاجة البشر للنار للتطور والتقدم ف طلب من زيوس ان يهب النار ل بنو البشر ف رفض زيوس وكان حكيماً كفاية بقوله ل بروميثيوس : ان الانسان س يسيئ استخدام النار وستكون نقمةً بدلاً من نعمة . 
بعدها بروميثيوس المتسرع سرق النار المقدسة واهداها للبشر .. عندها بدأ الانسان ب صناعة الاسلحة والتسبب في حروب شنيعة بعدها بدأو البشر الناقمين بمساألة الالهة وشن الحروب والثورات عليهم .. ف غضب زيوس من فعل بروميثيوس والبشر ف ارسل للبشر باندورا المخلوقة من الطين ووهبها الجمال والمكر ومعها جرّة تحوي الكثير من الشرور المعروفة كالجوع واليأس والفقر .. اما برومثيوس ف قيّد ف الصخرة المظلمة وحيداً في اخر الأرض و في كل يوم يأتي نسر ل يتغذى على كبده الذي كان ينمو ف الليل ل يأتي النسر ف اليوم التالي ويلتهمه 


صناعة الصورة تتم عن طريق قولبة الافكار والاراء والنظريات والرسائل سواء كانت علميه ، اجتماعيه ، فلسفية ، سياسيه ، او خياليه .. ف مجال السينما مفتوح ل اعتناق اي فكرة واي رؤية تكون للمخرج ويأتي الابهار في طريقة استخلاصها في الصورة 

بعدما اطلعت على الكثير من الاراء حول الفيلم قبل مشاهدته رصدت رأي متفق عليه ان الفيلم غير مفهوم ابداً ولا يظهر ملامح واضحة ل افكاره بل كلها رمزيات معقدة يصعب تحليلها 

وبعد مشاهدتي للفيلم تيقنت انه من نوعية الافلام الذي لن تفهمها ابداً الا بعد الكشف عن تفسيراتها من صناع العمل انفسهم ليس ل عدم اطلاعك او قدرتك الضئيلة عن التحليل بل لان الرمزيات معقدة جداً عن فيلم معقد للغاية وهذا ليس ب الضرورة شيئ ايجابي ويدل على ذكاء المخرج .. بل احيان يدل على اما عدم توافق صناعة الصورة مع الافكار المراد ايصالها او ان الافكار المطروحة ابعد م يكون عن م يمكن معرفته والاطلاع عليه 

المبهر بالنسبة لي ف الفيلم هي ليست الافكار المطروحة او مدى الاقناع في فلسفتها وطرحها .. بل المبهر في حياكتها .. المخرج روبرت اغرز هو مشروع مخرج واعد وشغوف وسنراه اكثر ف المستقبل لانه في هذا الفيلم اخراجياً نضج بشكل كبير جداً ب النسبة برهن على انه قادر على صناعة الصورة وابراز اروع م فيها 

وعندما اقول المبهر في حياكتها وليس في فلسفتها وطرحها نعم هي مقصوده بشكل حرفي .. المعاني ف الفيلم وتفسيراتها لم تكن بتلك الروعة ب النسبه لي .. الرائع كان في قوة الصورة وتحرك الكاميرا في محيط المكان واختيار اماكن التصوير واختيار المنارة ك مكان للاحداث وفكرة تركتز عليها احداث الفيلم واختيار الابيض والاسود كان من اجمل الاختيارات ف الفيلم وكانها عبارة عن لوحات بلا الوان معانيها ورسائلها التي تلونها واداء فريق البطولة يبث فيها الحياه 

بكل تاكيد هذا اعظم اداء تمثيلي رأيته ل روبرت باتينسون كل تفاصيل فالشخصيه جسدها ب تفانٍ عال ولو انه في مشاهد احسست ان التجسيد بالغ الصعوبة عليه الا انه اعطى كل ما لديه بل وتحدى كل نظرة دونيه تجاهه واثبت انه من طينة الكبار ب تجسيده ل شخصيه صعبة جداً ف هي في تارة كيان ل شخص عنيد حانق وهارب من ماضي لا يعلم خفاياه الا هو ولا نعلم فظاعة ما ماارتكب او ما عاناه نفسياً من تبعات ما ارتكب وايضاً حالم يريد بداية جديدة ويخطط للمستقبل ومنتحل شخصية الذي قتله .. ويعمل في وظيفة معزولة عن العالم ولا يفقه بها ابداً 

ويليام دافو هو الاخر لن تمل من ادائه تريده ان يتحدث بلا توقف تريد المزيد منه في كل مشهد اللكنه التي يتحدث بها وايقاع حديثه .. نعم ايقاع حديث توماس ويك كان رائع للغايه في الحديث تعابيره المتسخطه انفعالاته الطائشه .. تجده حكيم تارة وسكّير تارة لابد وان هذا التجسيد هو دور سيضاف ل سجل ويليام دافو ك واحد من افضل الادوار التي قام بها 

كما اسلفت .. اطلعت ع التفسيرات من المخرج والممثلين ل رمزيات الفيلم وتبينت ان ادوار البطولة كانت تمثل رحلة شقاء وعقوبة ل بروميثيوس من زيوس 
وهي التي جسدها روبرت ، وبروتيس هو ويليام دافو والذي تبين ان وجوده يعني تسخط البحر على بروميثيوس ب امر من زيوس ونرى ايضاً بعض الرمزيات ك المنارة انها تمثل العضو لتناسلي للذكور دلالة على طغيان الذكورية والتفكير الذكوري عند الاغريق عند بدأ خلق البشريه من بروميثيوس ف جعلهم كلهم رجال وكانت اول امرأه تتواجد بين البشر هي باندورا من صنع هيفاستوس اله النار وغيرها من الرمزيات والتفاصيل 

القصة كانت محدودة جداً ولكن جيدة في تسخير افكار المخرج صحيح ان الرمزيات وخفايا المشاهد والافكار لم تثر اهتمامي ب الدرجة العاليه الا اني استمتعت في ابهار الصورة والاخراج والاداء التمثيلي وعنصر التشويق والاثارة ف الفيلم .. فيلم رائع وانتظر من المخرج المزيد مستقبلاً ب نفس جودة الاخراج لكن اتمنى الكتابة والافكار تكون مثيرة للاهتمام اكثر وتمس الواقع بشكل اكبر 

G I V E N C H liked these reviews