Yazeed

Yazeed

The minute you played your movie, you were in another world.

Favorite films

  • Rocco and His Brothers
  • Winter Sleep
  • Army of Shadows
  • The Fifth Seal

Recent activity

All
  • Poor Things

    ★★★★★

  • Night Courier

    ★★

  • The Iron Claw

    ★★★½

  • The Mother and the Whore

    ★★★★★

Recent reviews

More
  • The Fire Within

    The Fire Within

    ★★★★½

    لقد قتلت نفسي لأنكِ لم تحبيني 
    لأني لم أحبك 
    لأن علاقتنا كانت فضفاضه 
    قتلت نفسي لأضيّقها 
    أرحل عنكِ مع وصمة عار لاتُمحى 

  • About Dry Grasses

    About Dry Grasses

    ★★★★★

    في ليلةٍ من ليالي يناير الباردة إستيقظت من منامي قرابة الساعة الرابعة فجرًا فحمِلت هاتفي كعادتي بعد الإستيقاظ من النوم لأستعلِم عن الساعة واقرأ بعض الرسائل والأخبار لدقائق معدودة قبل ذَهابي للإستحمام فوقعت عيناي على ذلك الخبر الذي لم أكن أتوقع حدوثه في فترة قريبة بصدور عمل نوري جيلان في نسخة تسرّبت من الصين فطالت الإبتسامة محيَاي وكأنني طفل أخبروه والديه برغبتهم للذهاب لمدينة ترفيهية يجِد بهجته وملذاته في إنغماسه بها لاسيما بعد إستغراقي لوقتٍ طويل بالشهرين الأخيرة على عكس…

Popular reviews

More
  • 303

    303

    ★★★★½

    ذكرى ورحلة خلقتها الصدفة والقدر سترتكز وتُذكر لفترات طويلة بمختلف الأوقات والأمكنة مسافة شاقة تقطع تمضي الساعات والأيام بتلك المقطورة تشق طريقها مارةً بعدة مدن و دول حاملة معها تلك التساؤلات تلك الروحين البسيطة بإختلاف ثقافاتهم و طبيعة رؤيتهم للمواضيع و تفسيراتها جمعتهم الصدفة ومضت الحياة بهم نحو الجمال و الفلسفة 

    تشق تلك المركبة طريقها بتلك الشوارع الضيقة وبتلك الإطلالات البديعة مع غروب الشمس وشروقها بتضارب الأمواج على طرف الشاطئ تنتقل زوايا التصوير لأماكن عديدة و بتفاصيل وسيعة ليسحرك بتلك…

  • Past Lives

    Past Lives

    ★★★★★

    أمضيت حياتي خائفًا من أن تعود تلك الذكرى على مرأى واضح أشاهد ما يحدث بها مِن تخبطات وأحلام ونزوات وأكتب في مشاعر متحسره تتأرجح بين النكران والحقيقة بالساعات الأخيرة من ليلتي التعيسة وكأنني أستذكر تلك اللحظات التي صارعت بها في حياتي السابقة ولم أكن على درايةٍ بعدم تجاوزي لتلك المرحلة وإن حاولت جاهدًا أن أقنع نفسي بذلك في كل مرة تهب عواصف تلك الذكريات على عقلي ومسامعي كتجربتي اللعينة التي حدثت هنا فلطالما كانت السينما مرآة للإنسان في أوجه مختلفة…